الجمعة، 13 يناير، 2012

سأظل انا مهما حدث :)

صغيره انا
اجلس على حافه الصخره
وحدي

اقرأ ما تبقى لي من اوراق
كنت اكتبها في الماضي
قد ذهبت عندما ذهب كل شيء جميل

تبقّت هذه الاوراق لأعلم ان لازال هناك أمل
لازال يوجد حياه .. يمكنها ان تجعلني سعيده
يمكنني ان ارى عالمي بشكل افضل

ارى نورٌ حيث يسقط هدفي
واعلم انه سوف يتحقق بأرادتي
وسوف يجعل مني "شخص" يٌذكر 

لم تجعلني المشاكل اشيب
فـ لازلت صغيره كما انا
كـ الريشه التي تتطاير في المكان الذي يحلو لها
وتتأرجح على موج الرياح .. وتستقر في موضع آمن

سأظلُ انا مهما حدث 



بقلم .. رحاب حماد

هناك تعليق واحد: